غموض حول مكالمات واتساب في السعودية

واتس

2016-02-07م الساعة 07:15م (بويمن - متابعات )

 غموض حول مكالمات واتساب في السعودية

في تطور غامض، عادت خدمة المكالمات الصوتية إلى تطبيق واتساب في السعودية لعدة ساعات أمس السبت، قبل أن يتم حجبها مجدداً.

وأكدت مصادر أن إجراءات تمت لحجب الخدمة، وقد يستغرق الأمر مزيداً من الوقت ليتم الحظر تدريجياً، ويأتي ذلك في الوقت الذي استبشر فيه مستخدمي التطبيق خيرا أمس بعودة المحادثات الصوتية التي حجبت قبل 10 أشهر، بحسب صحيفة "الوطن" السعودية، اليوم الأحد.

ولا تزال أسباب عودة خدمة المكالمات الصوتية إلى التطبيق المنتشر بشكل كبير في المملكة بدءاً من الساعة الواحدة من صباح أمس غير معروفة.

وقالت الشركة المسؤولة عن تطبيق واتساب في رسالة إن "الخدمة محجوبة في بعض البلدان بسبب أنظمتها وقوانينها المحلية المتعلقة بالاتصالات".

ورغم الارتياح الواسع لشريحة واسعة من مستخدمي تطبيق "واتساب" في السعودية بعد العودة المفاجئة لخدمة المكالمات دون أي مقدمات، إلا أن الصمت لا يزال عنوان شركات الاتصالات المحلية، وكذلك هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات.


وكانت مكالمات واتساب قد حجبت قبل أكثر من 10 أشهر، وشكلت عودتها أمس مفاجأة كبيرة لدى المستخدمين الذين لم يفهموا ما هي الأسباب وراء ذلك في ظل غياب أي إعلان رسمي أو أخبار تفيد بذلك قبل العودة.


شبكات التواصل الاجتماعي تحولت إلى نقاش واسع وعريض حيال العودة، فبعضهم أكد أن عودتها لن يكون لها أي مردود سلبي على مشغلي الاتصالات في المملكة، إذ إن تنشيطها يلزم صاحبها الاستفادة فقط من شريحة بيانات الإنترنت مسبقة الدفع أو المفوترة، وليس الاستفادة من شبكات الاتصالات اللاسلكية (واي فاي)، ما يعني أن مبرر الحجب الماضي بخسارة تلك الشركات غير مقنع.


وكانت الخدمة قد حجبت في 15 مارس من العام الماضي، بعد ضغوط تعرضت لها هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات، من شركات الاتصالات، بسبب خسائر مالية كبيرة ألحقت الضرر بها، حيث تجاوزت قيمتها وفقا لمؤشرات اقتصادية مالية غير رسمية3 مليارات ريال.

الأكثر زيارة
شارك برأيك