علماء روس يكشفون لماذا يُجلد الزاني وشارب الخمر في الإسلام؟.. معجزة حقيقية!

جلد الزاني تعبيرية

2018-01-06م الساعة 08:11م (بويمن - متابعات)

 

 

 

 
هناك العديد من المحرمات التي نهانا إسلامنا الحنيف ونبينا الكريم عن فعلها، لما لها من أضرار على صحة الإنسان بصفة خاصة، وعلى المجتمع بصفة عامة حتى لا ينتشر الفساد في المجتمعات الإسلامية، ومن هذه المحرمات هي الزنى وشرب الخمر، وأوضح ديننا الحنيف عقوبة فعل هذه المحرمات وهي الجلد لكل منهم، وأخيرا اكتشف علماء روس السبب وراء جلد الزاني وشارب الخمر في الإسلام.
 
لماذا يجلد الزاني و شارب الخمر في الإسلام؟:


قامت احدى الصحف الألمانية "غير إسلامية" بنشر مقال عن الطرق الجديدة لعلاج إدمان كلا من الخمر والمخدرات والجنس، وهي الضرب على ظهر المدمن لعدة مرات حتى يتم التخلص من هذه العادة السيئة، وهذا ما أكد عليه ديننا الحنيف منذ قدم الزمن بجلد الزاني 100 جلدة دون رحمة أو رأفة بهم.
 
التفسير العلمي لضرب المدمن على ظهره لعدة مرات:


أثبتت عدة دراسات اجريت فعالية ضرب المدمن على ظهره عدة مرات في تحفيز وتنشيط المادة المسؤولة عن هرمون السعادة في جسم الإنسان المعروف بمادة الاندروفين،  الأمر الذي يولد شعور بالسعادة لدى المدمن ومن ثم التخلص من هذه العادات السيئة.
 

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
النص