محمد الحوثي يكشف ”بالأسماء” عن الشخصين اللذين يقفان وراء انخفاض الدولار ويطالب بمحاكمتهما

البنك المركزي بعدن

2018-11-30م الساعة 03:28م (بويمن - صنعاء )

 

 

ھاجم القیادي الحوثي ورئیس مایسمى باللجنة الثوریة العلیا، محمد علي الحوثي، محافظ
البنك المركزي ورئیس اللجنة الاقتصادیة بعد تحدید سعر صرف العملات الأجنبیة التي
تشھد ھبوطاً كبیراً أمام الریال الیمني.
وقال الحوثي في سلسلة تغریدات على تویتر، رصدھا ـ محرر المشھد الیمني ـ "المرتزقة
لان تعاملھم بالدولار غاثیین، باتختل حسبتھم، حین نزل سعر صرف الدولار، وجالسین
یحددوا سعر الدولار،بحجج غیر صحیحة بعد ان تعذر علیھم سحب الدولار من البنوك
والمصارف في صنعاء بعد رفعھم لنقاط البیع في عدن على سعر الدولار بصنعاء".
وأضاف : إننا نحملھم مسؤولیة كل تلاعب في السابق والحاضر والمستقبل.


 

 

قد يهمك ايضاً:

- عاجل : قرار جمهوري هـــام غير معلن يشمل منصباً سيادياً في المؤسسة العسكرية “الاسم”
 

- صحيفة: عبدالملك الحوثي يوجه بصرف 20 مليار ريال.. وإهدار نصف موارد الزكاة.. لماذا؟

 

- عاجل .. انتكاسة سريعة للعملة اليمنية..: الدولار يستعيد 150 ريالا من قيمته خلال 24ساعة فقط (آخر اسعار الصرف)


 


وتابع الحوثي قائلاً : "على الحكومة والقضاء ـ الخاضع لسلطات الانقلابیین ـ اتخاذ خطوات جادة لمحاسبة وكشف ملفات المتورطین بالتلاعب بالعملة ومطالبة البنك بتوفیر الأدلة
والمعلومات الصحیحة وعلى رأسھم زمام وحافظ معیاد، كما على جھاز الرقابة التحري
من كل معاملاتھم السابقة في مزاولة أعمالھم بالوظیفة العامة وإحالتھا للأجھزة المختصة
وفق القانون".

ودعا الحوثی من سماھم بالمحامین الثوار الشرفاء إلى " رفع قضایا على ھؤلاء
المتلاعبین بالعملة والاقتصاد الیمني والمطالبة بمصادرة ممتلكات من یثبت علیھ ذلك وفق
القوانین النافذة ".
وجاءت تغریدات الحوثي بعد إعلان محافظ البنك المركزي في عدن، محمد زمام، ورئیس
اللجنة الاقتصادیة، حافظ معیاد، تثبیت سعر الدولار الأمریكي عند 450 ریال وسعر
الریال السعودي عند 120 بعد ھبوط حاد للعملات وتلاعب من الصرافین الذین تتھم
الحكومة الحوثیین بالوقوف وراءھا.

 

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
النص