صحيفة ”هآرتس” الإسرائيلية: لهذا السبب أقال الملك سلمان ”الجبير” وعين ”العساف” وزيرا للخارجية ..!

مجلس الوزراء السعودي برئاسة سلمان ونجله

2019-01-12م الساعة 11:55م (بويمن - متابعات)

 

 قالت صحيفة “هآرتس” العبرية، ان السعودية تعاني من اشكاليات تتمثل في صعوبة توفير الدعم المالي المطلوب لتحقيق خطط رؤية ولي العهد محمد بن سلمان “2030”.        

وأكد رجل اقتصاد يعمل في شركة استشارات دولية تقدم خدماتها لوزارات الحكومة السعودية، للصحيفة، وجود فجوة كبيرة تقدر بمئات مليارات الدولارات بين رؤية بن سلمان وبين التنفيذ الفعلي للمشاريع.


 

قد يهمك ايضاً:

سياسي مصري معروف يفاجئ الجميع ويكشف عن موعد رحيل السيسي قريباً.. لهذا السبب؟

 

- هـــام : دولة أوروبية تعلن فتح أبوابها لليمنيين بدون تأشيرات مسبقة وتمنحهم تأشيرة الدخول في المطار

 

- شركة هونداي تطوّر سيارة جديدة وفريدة تمشي بأربع أرجل (شاهد الصورة)

 

- وردنا الآن.. معارك هي الأعنف واشتباكات بمختلف الأسلحة تجري في صنعاء بين الحوثيين وهذه الجهة (تفاصيل هامة)

 

- شاهد.. : السفير التركي وزوجته يشعلان مواقع التواصل بعد ظهورهما يرقصان بإحدى الحفلات الخاصة (فيديو)
 

- صادم.. : فيديو جديد وعالي الدقة يشعل صفحات التواصل.. لحظة انتحار شاب يمني بالقفز من قمة برج وسط العاصمة صنعاء (شاهد)


 

 

                                                                     

وأضاف المصدر الذي لم يكشف هويته، إن كيفية توفير مليارات الدولارات والكوادر السعودية المدربة لتنفيذ خطط بن سلمان، أمر غير واضح، كما ان انخفاض حجم الاستثمارات الأجنبية في البورصة السعودية، من 5.07 في المئة في أيلول/ سبتمبر إلى 4.7 في المئة في تشرين الثاني/ نوفمبر 2018،يؤدي إلى ان تفقد المملكة سحرها في نظر المستثمرين.

وأرجع الكاتب في الصحيفة تسفي برئيل تراجع السعودية ماليا، إلى قضيتي قتل الصحافي جمال الخاشقجي، وإطالة مدة الحرب في اليمن، إضافة إلى عدم وضوح مكانة بن سلمان، الذي كان يمثل القاطرة التي يتوقع أن تسحب قطار التطوير الضخم.        

ونوه الكاتب إلى ان قيام الملك سلمان بتعيين إبراهيم عساف وزيرا للخارجية بدلا من عادل الجبير، يظهر انه يدرك الضرر الذي تسبب به بن سلمان في قضية خاشقجي، حيث ان “عساف صاحب تجربة كبيرة في إدارة العلاقات الدولية، ومعروف جيدا في مؤسسات التمويل، وتعيينه يمكن أن يدل على أن المملكة ليست غير مبالية بالعاصفة الدولية, وهو (عساف) كان من بين المعتقلين الكثيرين الذين اعتقلوا في نهاية 2017 في فندق ريتس كارلتون بأمر من بن سلمان، من أجل ابتزاز مليارات الدولارات منهم مقابل ما اعتبره استغلال موارد الدولة لمصالحهم الشخصية، وقد تم إطلاق سراحه بدون توجيه اتهام ودون أن يضطر مثل الآخرين إلى التخلي عن أمواله”.

وشدد برئيل على أن التعيينات الجديدة في المملكة تشير بشكل عام إلى أن الخلافات الداخلية حول إدارة الدولة، لا يمكنها وحدها إحداث الإصلاحات، التي تهدف إلى تنويع مصادر الدخل للسعودية وفروع التشغيل فيها وتقليص اعتمادها على النفط.


 

 

قد يهمك ايضاً:

- الفنانة بلقيس فتحي تخرج عن صمتها بأول رد حاسم حول ”طلاقها” وتوجه رسالة قوية و”حزينة”..! (شاهد ماقالته؟)
 

- شاهد.. : السفير التركي وزوجته يشعلان مواقع التواصل بعد ظهورهما يرقصان بإحدى الحفلات الخاصة (فيديو)
 

- فنانة اليمن الأولى تحيي حفلًا ضخمًا في ”أبوظبي” ثم تتعرض لهجوم ”حاقد” من فنان اماراتي.. وهكذا تعاملت معه؟ (فيديو)
 

- صادم.. : فيديو جديد وعالي الدقة يشعل صفحات التواصل.. لحظة انتحار شاب يمني بالقفز من قمة برج وسط العاصمة صنعاء (شاهد)
 

- شاهد بالصور.. مُشجعات المنتخب اللبناني يشعلن مدرجات استاد آل مكتوم أمام السعودية..!

 


 

 

ولفت برئيل إلى البطالة في أوساط السعوديين، التي حسب رؤيا بن سلمان يجب أن تنخفض إلى 9 في المئة خلال سنتين، لكنها تواصل في الارتفاع، ووصلت إلى 12.9 في المئة وإلى 30 في المئة في أوساط الشباب، الأمر الذي دفع الحكومة لسعودة الوظائف، وأدى في النهاية إلى إغلاق مشغلين أجزاء من مصالحهم التجارية، عندما لم يتمكنوا من تجنيد عمال سعوديين بتكلفة معقولة، ما أضر بقطاع العمل الخاص الذي يعتمد عليه بن سلمان، عند تخطيطه لمصادر التمويل لخططه الاقتصادية.

وأضاف الكاتب، ان خطط بن سلمان لتنويع مصادر الدخل فشلت، بعد أن تبين أن نشاط السوق السعودية لأسوأ منذ ثماني سنوات، (بدون النفط).

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
النص