مصرية حبست طفلها داخل غرفة مظلمة طوال 10 سنوات.. شاهد كيف أصبحت ملامح ”الطفل” اليوم؟ (فيديو)

حبس طفل مصري

2019-02-06م الساعة 11:55م (بويمن - متابعات)

لم يكن أهالي قرية سجين الكوم التابعة لمركز قطور بمحافظة الغربية شمال مصر يصدقون ما شاهدوه بأعينهم، فلم يتخيلوا أن أماً تقوم بحبس ابنها 10 سنوات متصلة داخل غرفة مظلمة لم يخرج خلالها للنور، وتحاول منعهم بالقوة من إخراجه.

وقال عدد من أهالي القرية إن الواقعة بدأت منذ 10 سنوات، حيث اختفى طفل يدعى محمد رجب الغرباوي، كان يبلغ من العمر وقتها 7 سنوات، واعتقدوا وفقا لما قالته لهم والدته وتدعى عزيزة القلمي وفاته في حادث، لكنهم وفي الساعات الأولى من صباح أمس الثلاثاء سمعوا أنينا وتأوهات صادرة من منزل مجهور بالقرية.


 

قد يهمك ايضاً:

- الإعلان عن ”تاريخ جديد”.. : 36 مقاتلة حربية فرنسية تتجه نحو ”قطر”.. ما الذي يحدث في الخليج؟! (فيديو)

 

- مفاجأة فلكي كويتي.. : التاريخ الميلادي خطأ.. لسنا في 2019 وهذا هو الذي يجب أن يكون العام الحالي..!

 

- نحن هنا فأين أنتم : هذا ما قال ”بن حبتور” بعد تكريمه في السعودية على نجاحه بهذه المهمة.. ومصادر تكشف (التفاصيل)

 

- ورد للتو : حادثة مروعة تعرضت لها أكثر من 35 امرأة معتمرة في السعودية (تفاصيل صادمة)

 

- بأوامر شخصية من الرئيس هادي : توجيهات صارمة لرئيس هيئة الأركان من عدن تعصف بالأطراف العسكرية التابعة للإمارات

 


 

ويضيف الأهالي أنهم توجهوا للمنزل المغلق ونجحوا في اقتحامه، وفوجئوا بفتى صغير لا يقوى على الكلام، وحالته العامة يرثى لها، وتتراكم الحشرات على جسده، ومصاب بالهزال والإعياء التام، مشيرين إلى أنهم على الفور أبلغوا الشرطة التي وصلت للمنزل واكتشفت معهم المفاجأة الصادمة.

وتبين وفق ما ذكر أحد الأهالي لـ"العربية.نت" أن سيدة بالقرية تدعى عزيزة القلمي تصل للمكان وتحاول الاشتباك معهم، ومنعهم بالقوة من إخراج الطفل، مؤكدة لهم أنه ابنها، وأنها حبسته في هذا المنزل المظلم والمهجور منذ 10 سنوات، وادعت وفاته لإبعاد أقارب والده المتوفى من رؤيته وحصولهم عليه.

وقالوا إن السيدة تقيم في منزل آخر، وكانت حسب اعترافاتها تذهب للمنزل الذي يقيم فيه ابنها يوميا وتضع له الطعام والشراب، ثم تتركه وتذهب للتسول حتى اكتشف الأهالي أمره.

ونجحت وحدة "نجدة الطفل" التابعة لمديرية التضامن الاجتماعي بالتنسيق مع مديرية أمن الغربية، في إنقاذ فتى يبلغ من العمر 17 عاماً، بعد قيام والدته بحبسه في منزل مهجور ومظلم بقرية سجين الكوم بمركز قطور لأكثر من 10 سنوات متواصلة، دون أن يخرج منه طيلة تلك الفترة أو يشاهد أحدا أو حتى يرى الضوء.


 

 

- رسميا.. : كاظم الساهر يحصل على موافقة تغيير لقبه.. تعرف على لقبه ”الأصلي”..! (صورة+فيديو)

 

- ”يا ليالي.. يا ليالي”.. : أغنية صنعانية جديدة تخطف الأضواء عربياً، وماجد المهندس يعيد غناءها (فيديو)
 

- ‘‘وزير جنوبي‘‘ يقدم استقالته ويتهم ‘‘مدير مكتب الرئاسة‘‘ بتهديده.. ويوجه رسالة للأخير.. وهكذا رد ‘‘الرئيس‘‘ (وثيقة)

 

- بالفيديو.. أول تعليق رسمي من الفنان ”محمد عبده” على ”تجاهل” تركي آل الشيخ مصافحته..! (شاهد ماذا قال؟!)


 

 

وأوضحت التحقيقات أن الأم تعاني من مرض نفسي، وادعت أنها فعلت ذلك لتمنع أهل والد ابنها من زيارته، فيما قال الجيران إنهم وبعد سماعهم أنين الفتى واستغاثته بسبب تراكم الحشرات عليه، تجمهروا أمام المنزل لإخراجه ومنعتهم الأم، فأبلغوا الشرطة التي وصلت للمنزل وفتحته بالقوة وأخرجت الفتى.

في سياق متصل، تدخل مسؤولو مشروع "أطفال بلا مأوى" التابع لوزارة التضامن الاجتماعي وتواصلوا مع مديرية الأمن للحصول على الفتى ورعايته، فيما ذكر مصدر طبي أن الطفل بدا فاقدا للوعي والتركيز، وفي حالة إعياء شديدة ويعاني أمراضا جلدية كثيرة، مضيفا أنه تم نقله لمستشفى قطور المركزي لعلاجه، وتم تحرير محضر بالواقعة حمل رقم 4 أحوال مركز شرطة قطور، وأخطرت النيابة لتولي التحقيق.

 

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
النص