لهذا السبب (الوحيد)..

حزب الإصلاح يضطر لتغيير اسم مرشحه في هيئة رئاسة البرلمان (الأسماء)

البركاني والشدادي وجباري وباصرة

2019-04-10م الساعة 11:28م (بويمن - متابعات)

اضطر حزب الاصلاح لتغيير مرشحه لهئية رئاسة مجلس النواب بعد سخط في حضرموت بشأن عدم وجود نائب من المحافظة الكبيرة ضمن هيئة رئاسة المجلس.

وقالت مصادر مقربة من الحزب لموقع مأرب برس ان حزب الاصلاح ، ارضى البرلمانيين من ابناء حضرموت واختار باصرة مرشحا لنائب رئيس البرلمان ، بعد ان كانت الانباء تحدثت عن اختيار الحزب شحصية برلمانية من الشمال ، بعد ترشيح شخصية من الجنوب عن الكتل الصاعدة والمستقلين.

وانتهى اجتماع بين رؤساء الكتل البرلمانية وقيادات الأحزاب بالرئيس عبدربه منصور هادي بالرياض بالتوافق على أن يكون البركاني رئيس للمجلس، ونائبه محمد الشدادي، على ان تختار كتلة الاصلاح مرشحا لها وشخصية رابعة للكتل الصاعدة والمستقلين .


 

قد يهمك ايضاً:

- فيديو نادر لـ ”سلطان البركاني” يتحدث عن الحوثيين قد يغير مواقف الكثير من ترؤسه لـ ”برلمان الشرعية” (شاهد)

 

- ”فيديو صادم جدا”.. داعية سلفي شهير يعلن تأييده للاحتلال الإسرائيلي ويدعو إسرائيل لإحراق المسلمين..(شاهد)

 

- لقطة جديدة للسيسي مع ترامب ”وجهاً لوجه” تشعل جدلا واسعاً عبر مواقع التواصل الاجتماعي..! (شاهد الفيديو)

 

- وثائقي جديد عن ”الثورة الجنسية الكبرى”.. القصة الكاملة التي لم تُروَ ..! (فيديو)

 

- بخطاب ناري قبل قليل : نصرالله يكشف عن الجهة الوحيدة التي ستدفع ثمن هزيمة الحوثي وهذا ما قال عن (الجولان)

 

 

- شاهد بالفيديو.. اشبتاكات مسلحة عنيفة بين مقيم يمني وقوات الأمن السعودية في الدمام..(تفاصيل خطيرة)


 

وباختيار النائب محسن باصرة نائب رئيس كتلة حضرموت البرلمانية عن حزب الإصلاح؛ والنائب عبدالعزيز جباري ، يكون التوزيع قد تم على اساس اثنان من الجنوب واثنان من الشمال .

وكان نواب إقليم حضرموت أبلغوا مكتب الرئيس بتهميشهم وأبلغوا رؤساء الكتل، بما وصفوه بالتعسف على حضرموت والتمّنن بأنهم سيعطون حضرموت أمين عام، وقالوا أن وظيفة أمين عام وظيفة إدارية وليست قيادية بالسلطة التشريعية.

 وكان نائب رئيس كتلة حضرموت البرلمانية، المهندس محسن علي باصرة (الذي تم اختياره لهئية رئاسة البرلمان)، قال إنه من العيب أن تخرج حضرموت من رئاسة الحكومة ورئاسة هيئة مجلس النواب الذي سينعقد على أرضها.

جاء ذلك خلال منشور له على ”فيسبوك“ رصده ”مأرب برس“، موجهاً أعضاء مجلس النواب المساندين للشرعية ورؤساء الكتل البرلمانية برفض تهميش محافظة حضرموت في رئاسة هيئه مجلس النواب، والتي خرجت من رئاسة الحكومة.

وأوضح باصره "الأصل أن تكون رئاسة مجلس النواب توافقية مقعدين لأقاليم الشمال ومقعدين لإقليمي عدن وحضرموت حسب مخرجات الحوار الوطني".

وأضاف "أنتم ستعقدون اجتماعكم في أرضها بمدينة سيئون ورواتبكم بالعملة الصعبة ورواتب كل المناطق المحررة ونحن لا نمّن عليكم ولكن من باب التذكير فقط، ونحن لم نستكثر على تعز، وليس إقليم الجند السلطات الثلاث التشريعية والتنفيذية ممثلة بالحكومة ورئاسة مجلس الشورى".

وتساءل باصرة هل تتداركوا هذا الخلل وإلاّ من حق نواب إقليم حضرموت أن يكون لهم موقف وهو حق أصيل لأننا نمثل شعب حضرموت وليس أحزاب؟.

وأضاف أنه من حق أهلنا في حضرموت أن يحصل كوادرهم الحضارم على مواقع بالسلطات الثلاث.

شارك برأيك
إضافة تعليق
الأسم
الموضوع
النص